arablog.org

تردد أفقي (III): عن الانفصام

انفصام: حين وصلت العدوى لمدينتي … قررت الابتعاد عنها في داخلي … شعرت بداية بالحنق عليها لأنها بهذا الضعف … ثم شعرت بالشفقة …تغيرت ملامحها وألوانها وامتلأت بالكثير من الرموز والصور، أصبحت فارغة وكأن كل سكانها الذين اعتدتهم سافروا عنها وعني في يوم واحد فانفصلت عنها تماماً … وعني. استغرقت في نسج السيناريوهات الخاصة بي لأستطيع الصمود ريثما أصحو يوماً ……

تردد أفقي (II): عن الاختناق واللّقاء الأخير

اختناق: … أخفى إخوتي عني كيف عثروا على (هاندي) قطتنا ميتة متخشبة داخل صندوق الصوفا في حديقة المنزل… يبدو أنها دخلت من شق صغير وحين أحاط ظلام الصندوق بها أصابها الهلع ولم تستطع الخروج من حيث دخلت.. لم يخبروني بذلك إلا بعد الكثير من الوقت والإلحاح .. تخيلتها جالسة في ركن الصندوق المعتم… وهي تموء بصوت يتخافت مع الوقت… بعدها صمتت…

تردد أفقي (I): عن الاحتمالات والمدينة تحت القبة الزجاجية

أنا والاحتمالات الجديدة: كل مرة أقررالإصغاء جيداً لصوتي الداخلي … لاستجداء نص ما … يعبر الوقت بجانبي متجاهلاً … مستهزئاً بحجم الفراغ المتزايد في رأسي. أسمع صدى الأصوات حولي ولا أقدر على تفسيرها … ولا أحاول تفسيرها تصبح تلافيف دماغي مسطحة ولا تفارقني الابتسامة البلهاء … وكأنني ورقة شجر يابسة تسير مع مجرى نهر … أن أكون إنسانة مجهولة في…